منتدى الجغرافية

๑۩۞۩๑ مديــــــر المنتــدى ๑๑๑ عــــــــارف الإمــــــــارة ๑۩۞۩๑
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى الجغرافية منتدى لكل العرب شاركونا بمواضيعكم الجغرافية وضعوا بصمتكم في المنتدى
منتدى الجغرافية منتدى مجاني وضع لخدمة المسيرة العلمية .
نسعد بمشاركاتكم واقتراحاتكم .... ضع لك بصمة واتركها في ميزان حسناتك.

شاطر | 
 

 مفهوم الجغرافية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 07/01/2011
العمر : 31
الموقع : العراق

مُساهمةموضوع: مفهوم الجغرافية   2011-03-16, 3:04 pm

الجغرافية



يُشار إلى أن الإغريق هم أول من استخدم كلمة جغرافية geographus، والتي تتألف أصلاً من لفظين إغريقيين هما: geo بمعنى الأرض وgraphus بمعنى الوصف أو الصورة، فيصير المعنى اللفظي لهذه الكلمة المركبة، وصف الأرض أو صورة الأرض.

غلب الطابع الوصفي على الجغرافية القديمة، وقد قام الوصف والتسجيل إمَّا على المشاهدة أو الأخبار، ولاشك أن هذه المرحلة الوصفية كانت مفيدة، إذ مكَّنت من معرفة الكثير من أجزاء سطح الأرض، وأعطت صورة عن سكان تلك الأجزاء وعن علاقاتهم ببيئاتهم.

تعددت تعريفات الجغرافية وتنوعت بحيث صارت مجالاً للأخذ والرد، وتطورها كان مجالاً للنقاش، نتيجة لاختلاف نظرة الجغرافيين أنفسهم إلى الجغرافية، من حيث مضمونها ومناهجها وغاياتها.

فالقاموس الإنكليزي الحديث (1956) Modern English Dictionary ينص على أن «الجغرافية علم سطح الأرض من حيث المظاهر الطبيعية والإنتاج والسكان والأقسام السياسية والتجارية»، بينما نجد أن قاموس أكسفورد الوجيز Oxford Synopsis Dictionary يعرف الجغرافية بأنها: «علم سطح الأرض وشكلها ومظاهرها الطبيعية وأقسامها السياسية ومناخها ومنتجاتها وسكانها»، في حين ينحو قاموس الكلية الأمريكية Dictionary of American College منحى آخر، حينما يعرف الجغرافية بأنها: «دراسة الاختلافات الإقليمية على سطح الأرض بصورها الناشئة عن العلاقات بين مختلف العناصر، من مناخ وتضاريس وتربة ونبات وسكان، بل واستغلال الأرض، وصناعات ووحدات سياسية، كل ذلك في تنظيم معقد التركيب من تلك العناصر».

حاول هارتسهورن (1939) Hartshorne توضيح اهتمامات الجغرافية بقوله: «إن الجغرافية تهتم بتقديم وصف وتفسير علمي منظم لصفات سطح الأرض المتباينة».

ويعد الجغرافي الفرنسي فيدال دو لابلاش Vidal de la Blache المؤسس الحقيقي للجغرافية البشرية الحديثة في فرنسة، والذي أعطى للجغرافية دفعاً جديداً حين عرّفها: «بأنها علم المكان وليست علم الإنسان (والمقصود بالمكان العامر بالإنسان)، باعتبارها العلم المختص بدراسة صفات الأقاليم وإمكانياتها». وهذا ما أكده جلبرت Gilbert بقوله: «إن الجغرافية هي فن التعرف على شخصيات الأقاليم ووصفها وتفسيرها».

بعض الجغرافيين أمثال ريغلي (1970) Wrigley يقرُّون بأنه ليس هناك حاجة لوجود تعريف جامع ومانع لعلم الجغرافية، لأن وجود مثل هذا التعريف سوف يؤدي إلى تصلب العلم ويفقده مرونته، بل ويعطل نموه وسير تقدمه.

تطورت الجغرافية عبر العصور وتعددت فروعها ومناهجها واستعمالاتها، فالإغريق كانوا سبَّاقين في وضع أسس جميع الفروع الرئيسية للجغرافية، مثل الجغرافية الرياضية وعلم الخرائط والجغرافية الطبيعية والجغرافية البشرية والجغرافية الإقليمية. أما العرب فقد قسموا الجغرافية إلى فروع لها مسميات خاصة، فالجغرافية الفلكية أُطلق عليها اسم علم الأطوال والأعراض، أو علم تقويم البلدان، ودُعيت الجغرافية الوصفية بعلم المسالك والممالك، وإذا غلب الجانب الكوني (الكوزموغرافي) بما يصحبه من ميل واضح نحو العجائب والغرائب استعملت تسمية علم العجائب.

يعد برنار فارنيوس Bernard Varnius في كتابه «الجغرافية العامة» (1650)، أوَّل من قسم الجغرافية إلى فرعين: الجغرافية العامة أو العالمية، وثانيهما الجغرافية الخاصة أو الإقليمية. وكذلك يميِّز «هتنر» بين نوعين من الجغرافية: الجغرافية العامة: وتُعنى بتوزيع الظاهرات الجغرافية على سطح الأرض، والجغرافية الخاصة أو الجغرافية الإقليمية: وتُعنى بدراسة مختلف الظواهر الجغرافية ضمن منطقة محددة من العالم.

ولمَّا كانت الجغرافية موضوعاً متعدد الجوانب ومتنوع المداخل، وميدانها العالم كله، فمن الضروري تقسيم موضوعاتها إلى أقسام وفروع متعددة، لتسهيل مناهج البحث فيها، وهناك اتفاق شامل على تقسيم الجغرافية الحديثة إلى ثلاثة أقسام رئيسية هي:

1- الجغرافية الأصولية systematic geography: وتُعرف أيضاً بالجغرافية العامة، أو الجغرافية الموضوعية، وهي تهتم بدراسة وتوزيع ظاهرة واحدة أو مجموعة من الظاهرات الطبيعية أو البشرية على سطح الأرض، وينقسم موضوع الجغرافية الأصولية إلى فرعين أساسيين:

أ - الجغرافية الطبيعية: وتهتم بدراسة أغلفة الأرض الأربعة، الغلاف الجوي وتدرسه الجغرافية المناخية، والغلاف المائي وتدرسه جغرافية المياه، والغلاف الصخري ويعالج موضوعه علم أشكال سطح الأرض، أما الغلاف الحيوي فتدرسه الجغرافية الحيوية، والتي تنقسم إلى جغرافية النبات وجغرافية الحيوان وجغرافية التربة.

ب - الجغرافية البشرية: تدرس مظاهر الحياة البشرية وأوجه النشاط البشري، وتنقسم إلى فروع متعددة أهمها:

- جغرافية الإنسان: وتهتم بالإنسان من حيث سلالاته وصور مجتمعاته وتاريخ هجراته وأنواعها.

- الجغرافية الاجتماعية: وتهتم فروعها بالعمران الريفي والحضري وفي طرق الحياة، كما تهتم بالجغرافية السياسية وجغرافية السياحة.

- الجغرافية الاقتصادية: تعالج المشكلات المتعلقة بتوزيع ظاهرات النشاط الاقتصادي وعلاقاتها ببيئاتها الطبيعية وأساليب الإنتاج، ولها فروع متعددة مثل جغرافية الزراعة وجغرافية الصناعة وجغرافية التجارة وجغرافية النقل.

2- الجغرافية الإقليمية: وتمثل أسلوباً خاصاً لدراسة العالم، فهي تتناول بالدراسة جميع العناصر الطبيعية والبشرية في إطار إقليمي، أي أن الجغرافية الإقليمية عبارة عن تجميع ظاهرات الجغرافية الأصولية في دراسة مركبة أو متكاملة داخل وحدة مكانية، هي الإقليم[ر] كبيراً كان أم صغيراً.

3- الجغرافية التاريخية: تهتم بتطور المكان على مر الزمن، وبذلك تعطي بعداً آخر للمكان، وهو البعد الزمني الذي يضفي على الجغرافية صفة الحركة والحياة. وبما أن الجغرافية التاريخية جغرافية كاملة، فهي تعالج بوساطة أسلوبين هما: المدخل الأصولي والمدخل الإقليمي، فلكل فرع من فروع الجغرافية الأصولية أساس تاريخي أو تطوري، كما أن للجغرافية الإقليمية مثل هذا الأساس، فالجغرافية الحاضرة ليست سوى طبقة رقيقة لا تلبث طويلاً قبل أن تصبح في ذمة التاريخ.

وعلى الرغم من تعدد الطرق المنهجية في معالجة الموضوعات الجغرافية، إلا أنَّه توجد طريقتان أساسيتان هما الطريقة الاستقرائية والطريقة الاستنتاجية.

من وجهة نظر هاغيت Haggett، فإن منهج البحث السليم هو الذي يبدأ من الخاص إلى العام ومن المعلوم إلى المجهول، ومن فحص التفاصيل المتعددة إلى الانتهاء بالقوانين العامة. وهناك كثير من الباحثين يبدؤون بوضع النتائج العامة، ثم يأخذون في جمع التفاصيل التي تنتهي بهم إلى النتيجة السابقة نفسها.

يمكن القول إن استخدام الجغرافيين للوسائل الكمية أحدث قفزة كبرى في منهج البحث الجغرافي، إذ أوضحت بدقة حدود الأبحاث الجغرافية، وأضحت نتائج تلك الأبحاث تغلب عليها الصفة الموضوعية، وبها ارتقى مستوى البحث الجغرافي إلى مستوى العلوم الأخرى، فالمنهج الكمي يرمي إلى تغليب وسائل التعبير الرمزي الرياضي والإحصائي على وسائل التعبير اللفظي الوصفي عند دراسة الظاهرات الجغرافية، فاستخدام الباحث طريقة العينات وخرائط التوزيعات، وإيجاد معامل الارتباط والاختلاف، يوجِّه الجغرافي الوجهة العلمية الدقيقة. كما طرأ تحسن كبير على إمكانيات البحث الجغرافي بفضل تطور طرق التصوير الجوي والاستشعار عن بعد واستخدام الحاسب الآلي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alemarageography.yoo7.com
 
مفهوم الجغرافية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجغرافية :: الجــغــرافيـــــــــة العــامــــــــــة-
انتقل الى: